تعلم اللغة الدنماركية من خلال اهتماماتك الشخصية

 فالتعلم من خلال الهوايات والرغبات من أكثر الطرق سهولة ومتعة لاكتساب اللغة الدنماركية، كما يشير الدكتور أبو بكر إدريس، المتخصص في تقنيات التعليم، ويضيف : إذا كان الشخص يحب الرياضة مثلا، فبدلا من أن يتابع الأخبار الرياضية باللغة العربية أو يقرأ الصحف الرياضية العربية بإمكانه استبدالها بمقابلها باللغة الدنماركية. هذا سيساعد على تفعيل عملية تعلم الدنماركية بطريقة ممتعة وغير مملة. نفس الأمر ينطبق على برامج الطبخ والبرامج الدينية أو الترفيهية".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شارك في قناة تعليم الانجليزية